تكبيرات تشتغل خلفية الجوال 2024 بجودة عالية

تكبيرات تشتغل خلفية الجوال 2024 بجودة عالية
تكبيرات تشتغل خلفية الجوال

تكبيرات تشتغل خلفية الجوال التي يتم تشغيلها على الهاتف الجوال لترديدها بكثرة خلال العشر الأوائل من ذي الحجة ويوم التروية ويوم عرفة، وفي عيد الأضحى، فتلك التكبيرات التي تعطي للمسلم الشعور بالإيمان، وبتجلي تلك الأيام المباركة، ولهذا سيعرض موقع ويكي الخليج تكبيرات يمكن تحميلها وتشغيلها على خلفية الجوال في السطور التالية.

تكبيرات الحج وعيد الأضحى

إن التكبير أثناء أداء شعائر الحج من أهم العبادات وأعظمها أجرا، لذا يبدأ المسلمون في التكبير في كل مكان في العالم بداية من أول يوم بالعشر الأوائل من ي الحجة، وتعلوا صوت التكبيرات، وتتكاثر في يوم عرفة، حيث يقوم المسلمون بتشغيلها في الشوارع والأسواق والمنازل، وفيما يأتي سيتم عرض صيغة التكبيرات:

  • الصيغة الأولى: “الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد”.

  • الصيغة الثاني: “الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر كبيرًا والحمد لله كثيرًا، وسبحان الله بكرة وأصيلًا، لا إله إلا الله وحده، صدق وعده، ونصر عبده، وأعز جنده، وهزم الأحزاب وحده”.

نرشح لك أيضًا قراءة المقالات التالية:

تكبيرات تشتغل خلفية الجوال

يحاول كل المسلمين الاجتهاد في العبادات في تلك الأيام الفضيلة، ومن أجمل العبادات هي التكبير، ولهذا يقوم الكثير منهم بتحميل التكبيرات بأصوات الشيوخ عبر الهواتف الجوالة، وتشغيلها باستمرار للتذكير بترديدها، وللشعور بعظمة تلك الأيام المباركة، وفيما يلي سيتم توفير تكبيرات العيد بصيغتي mb3، وmb4.

تكبيرات العيد mb3

سيتم توفير تكبيرات العيد بصيغة mb3 فيما يأتي:

  • يُمكن تحميل تكبيرات العيد بصوت هاشم السقا لمدة ساعة كاملة “من هنا“.
  • يُمكن تحميل تكبيرات العيد بصيغة mb3 بصوت نقي لمدة ساعة و7 دقائق “من هنا“.

تكبيرات العيد mb4

يُمكن تحميل تكبيرات العيد بصوت الشيخ مشار العفاسي لمدة ست دقائق متواصلة “من هنا“، حيث يعد الشيخ العفاسي من أشهر المُنشدين في المملكة العربية السعودية والعالم العربي، ويتميز بصوته الهادئ الرقيق.

في ختام سطور هذا المقال قد تم عرض تَكبيرات تشتغل خَلفية الجوال بصوت نقس وهادئ، وتم عرض التَكبيرات بصيغة mb3، وبصيغة mb4 بصوت الشيخ مشاري العفاسي.

اقرأ أيضًا:

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *